منتديات صوت القرآن الحكيم

هذا الموقع متخصص بالصوتيات والمرئيات وهو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب , انضم الآن و احصل على فرصة متابعة أَناشيد جديدة و خلفيات إسلامية و المصحف المعلم للأَطفال والعديد من تلاوات القرآن الكريم لمشاهير القراء.



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3
Like Tree0Likes

الموضوع: بيان ما يفعله الحاج ابتداء من أول أيام الحج

  1. #1
    عضو مميز abo_mahmoud91 is on a distinguished road الصورة الرمزية abo_mahmoud91
    تاريخ التسجيل
    13-07-2007
    المشاركات
    357
    معدل تقييم المستوى: 86

    Thumbs up بيان ما يفعله الحاج ابتداء من أول أيام الحج

    بسم الله الرحمن الرحيم



    بيان ما يفعله الحاج ابتداء من أول أيام الحج:

    أول أيام الحج

    اليوم الثامن ذي الحجة:

    يسمى اليوم الثامن من ذي الحجة (يوم التروية).

    قبل نية الدخول في النسك ولبس الإحرام يستحب للمتمتع أن يغتسل ويتنظف ويقص أظافره ويحف شاربه ويلبس الإزار والرداء الأبيضين (وأما المرأة فتلبس ما شاءت غير القفازين والنقاب وهو البرقع) وأما القارن والمفرد فيكون عليهما الإحرام من قبل فلا يفعلان كما يفعل المتمتع من قص وغيره.

    وفي وقت الضحى من هذا اليوم، تحرم من المكان الذي أنت نازل فيه (حيث تنوي أداء مناسك الحج).

    ثم تقول: لبيك حجاً وهو ما يسمي بـ (الإهلال بالحج).

    إن كنت خائفاً من عاتق يمنعك من إتمام الحج فاشترط وقل بعد الإهلال بالحج (فإن حبسني حابس فمحلي حيث حبستني). وإن لم تكن خائفاً فلا تشترط؛ لأن النبي - صلى الله عليه وسلم -لم يشترط.

    بعدما تنوي الحج يجب عليك أن تتجنب محظورات الإحرام جميعاً.

    ثم تكثر من التلبية وهي (لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، إن الحمد والنعمة لك والملك، لا شريك لك) ولا تقطعها حتى ترمي جمرة العقبة في اليوم العاشر من ذي الحجة.

    ثم تنطلق إلى منى وأنت تلبي حيث تصلي فيها الظهر والعصر والمغرب والعشاء والفجر كل صلاة في وقتها حي تصلي الرباعية منها ركعتين (قصراً) بلا جمع.

    ولا فرق بين الحجاج من أهل مكة وغيرهم فالجميع يقصر الصلاة.

    لم يكن النبي - صلى الله عليه وسلم - يحافظ على شئ من السنن الرواتب في السفر إلا سنة الفجر والوتر.

    وينبغي أن تحافظ على الأذكار الثابتة التي وردت عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بعد الصلاة وأذكار الصباح والمساء والنوم وغيرها.

    ثم تبيت في منى هذه الليلة.



    من مخالفات اليوم الثامن من ذي الحجة:

    عدم سؤال أهل العلم عما خفي من أحكام الحج فترى كثيراً من الحجاج يقومون بأداء الحج بناء على ما يرونه من فعل العامة من الناس ولسان حالهم يقول: رأيت الناس يفعلون شيئاً ففعلت وهذا عين الجهل ولا يعذر من خطأ في ذلكم؛ لأن الله تعالي يقول: (فسلوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون).

    كثير من الحجاج (يضطبع) من هذا اليوم إلى نهاية الحج، وهذا خطأ فالاضطباع لا يشرع إلا عند طرف القدوم فقط.

    اعتقاد بعض النساء أن لثياب الإحرام لوناً خاصا (كالأخضر مثلا) وهذا من الجهل والخطأ فالمرأة تحرم بثيابها العادية الشرعية إلا ثياب الزينة، غير أنها لا تلبس النقاب ولا القفازين.

    من الحجاج من يستعد للإحرام بأمور محرمة كتقصير أو حلق اللحية أو إسبال الإزار ونحو ذلك مما ينقص أجر الحج.

    يرى من بعض الحجاج تركه المبيت (بمنى) اليوم الثامن بل إن بعضهم ينطلقون في هذا اليوم إلى عرفات وهذا خلاف هدي رسول الله - صلى الله عليه وسلم -.

    يدعو كثير من الحجاج الله تعالى بأدعية لا يفقهون لها معنى وذلك بناء على ما يقع في أيديهم من كتب الأدعية والأذكار الغير مؤثقة والمشروع أن يدعو الله تعالى بدعاء ثابت يعرف معناه ويرجو من الله حصوله.



    ثاني أيام الحج:

    أعمال اليوم التاسع من ذي الحجة:

    إذا صليت الفجر.. وطلعت عليك الشمس فأنطلق إلى عرفة وأنت تلبي وتكبر فتقول: (الله أكبر لا إله إلا الله والله أكبر ولله الحمد) ترفع بذلك صوتك.

    يكره لك صيام هذا اليوم حيث وقف النبي - صلى الله عليه وسلم - مفطراً إذ أرسل إليه بقدح لبن فشربه.

    من السنة أن تنزل في نمره إلى الزوال إن أمكن.

    ثم تكون هناك خطبة وبعدها تصلي الظهر والعصر جمع تقديم ركعتين (بأذان وإقامتين)

    ولا يصلي بينهما ولا قبلهما شيئاً من النوافل.

    ثم تدخل عرفة (وتتأكد أنك داخل حدودها)* لأن وادي عرفة ليس من عرفة.

    وتتفرغ للذكر والتضرع إلى الله - عز وجل - ولادعاء بخشوع وحضور قلب.

    عرفه كلها موقف.. وإن تيسر لك أن تقف عند الصخرات أسفل الجبل - الذي يسمى جبل الرحمة وتجعله بينك وبين القبلة فهو أفضل.

    وليس من السنة صعود الجبل كما يفعله بعض الجهلة.

    أثناء الدعاء تستقبل القبلة رافعاً يديك تدعو بخشوع وحضور قلب حتى الغروب. ولا تنشغل بالضحك والمزاح أو النوم عن الدعاء كما حال الغافلين نسأل الله السلامة.

    وتكثر من قول (لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير) كذلك التلبية والصلاة على النبي - صلى الله عليه وسلم- .

    لا تخرج من عرفه إلا بعد غروب الشمس.

    بعد الغروب تنطلق إلى مزدلفة بهدوء وسكينة وإذا وجدت متسعاً فأسرع قليلا لأنها السنة.

    حين تصل تصلي المغرب والعشاء والسنة أن تجمع المغرب ثلاث ركعات، والعشاء ركعتين) لا تصل بعدهما شيئاً إلا أن توتر فإن كنت تخشي أن لا تصل مزدلفة إلا بعد منتصف الليل بسبب الزحام أو غيره فإنه يجب عليك أن تصلي في الطريق ولو لم تصل مزدلفة قبل خروج وقت الصلاة، والمهم في ذلك أن تصلي الصلاة قبل أن يخرج عليك وقتها.

    ثم تنام حتى الفجر.. أما الضعفاء والنساء فيجوز لهم الذهاب إلى منى بعد منتصف الليل والأحواط بعد غيبوبة القمر.



    من مخالفات اليوم التاسع:

    * بعض الحجاج يقف خارج حدود عرفة، ومن حصل منه هذا ولم يستدرك نفسه بالوقوف ولو قبل طلوع فجر يوم النحر بلحظات فقد فسد حجه وإتمامه أولاً وكذلك إعادته إن كان فرضاً السنة القادمة.

    * صيام هذا اليوم من بعض الحجاج.

    * التكلف بالذهاب إلى ما يسمى بـ (جبل الرحمة) وصعوده

    * الانشغال يوم عرفة بالضحك والمزاح وفضول الكلام، وإضاعة الوقت بالنوم عن الدعاء والذكر.

    * يلاحظ أن بعض الحجاج هداهم الله يلتقطون لهم صوراً (فونغرافية) وسمونها صوراً تذكارية وهذا منكر.

    * يرى من كثير من الحجاج والمسابقة بالسيارات حين الإفاضة علماً أن الرسول - صلى الله عليه وسلم - قال في هذا الموضع السكينة السكينة)

    * عدم تحري جهة القبلة عند الصلاة في مزدلفة.



    ثالث أيام الحج:

    أعمال اليوم العاشر وهو يوم النحر (العيد):

    * لا بد من صلاة الفجر لجميع الحجاج في مزدلفة إلا الضعفاء والنساء) يجوز لهم الذهاب بعد غيبوبة القمر.

    * بعد صلاة الفجر والانتهاء من الأذكار عقب الصلاة تستقبل القبلة فتحمد الله، وتكبره، وتهلله، وتدعوه حتى يسفر الجو جداً.

    * ثم تنطلق قبل طلوع الشمس إلى منى ملبياً، وعليك السكينة.

    * إذا مررت بوادي محسر تسرع السير إن أمكن.

    * تلتقط سبع حصيات من أي مكان من طريق مزدلفة أو من منى ثم عليك ما يلي:

    * ترمي جمرة العقبة بسبع حصيات متعاقبات واحدة بعد الأخرى وتكبر مع كل حصاه (وتقطع التلبية عند جمرة العقبة).

    * تذبح الهدي وتأكل منه وتوزع على الفقراء (والذبح واجب على المتمتع والقارن فقط) وتقول عند الذبح والنحر (بسم الله والله أكبر اللهم هذا منك ولك. اللهم تقبل مني).

    * ثم تحلق أو تقصر مع تعميم الرأس كله، والحلق أفضل (مبتدأ باليمين) أما المرأة فتقصر بقدر أنملة) وهي طرف الأصبع وبذلك تتحلل التحلل الأول، فتلبس ثيابك وتتطيب، ويحل لك جميع محظورات الإحرام إلا النساء ولا يحل له الجماع إلا بعد الحلق أو التقصير وطواف الإفاضة.

    * أما إذا وجامع الرجل زوجته بعد رمي جمرة العقبة، فحجه صحيح وعليه دم.

    * بعد ذلك تذهب إلى مكة وتطوف طواف الإفاضة (بدون رمل) وهو: الإسراع في المشي متقارب الخطى أثناء الطواف ثم تصلي ركعتي الطواف.

    * ثم تسعى. والسعي على المتمتع، وكذا القارن والمفرد الذين لم يسعياً في طواف القدوم، وبذلك تتحلل التحلل الكامل.

    * إن قدمت بعض هذه الأمور على بعض فلا حرج.

    * وتشرب من ماء زمزم , وتصلي الظهر في مكة إن أمكن.

    * ثم عليك المبيت بمنى باقي الليالي.



    من مخالفات اليوم العاشر:

    * بعض الحجاج يصلون الفجر ليلة مزدلفة قبل دخول الوقت فنسمع بعضهم يؤذن قبل دخول الوقت بساعة أو أقل أو أكثر وهذا خطا عظيم وتعدي على حدود الله - عز وجل - والصلاة قبل دخول الوقت محرمة.

    * (رمي جمرة العقبة) الكثير من الحجاج يخطئ في رميها لأهم يرمونها من خلفها مما يحول بينهم وبين إيقاع الحصى في داخل الحوض، والصحيح أنه لا بد أن بقع الحصى في الحوض.

    * من الحجاج من يعتقد أثناء رمية جمرة القبة أن يرمي (الشيطان) وهذا من الجهل والخطأ، حيث إن الرمي وضع اقتداء برسول الله - صلى الله عليه وسلم -وإقامة لذكر الله - عز وجل - كما بين ذلك معلم البشرية - عليه الصلاة والسلام -.

    * يعمد كثير من الحجاج بعد رمية الجمرة إلى حلق لحيته وهذا معصية في وقت ومكان فاضلين.

    * عدم تعظيم هذا اليوم بذكر ا لله - تعالى - وعمل القربات من النوافل كالصدقة وإفشاء السلام على المسلمين وطلاقة الوجه لهم وإدخال السرور عليهم حيث إن هذا اليوم يوم عيد، وهو يوم أكمل الله فيه الدين وأتم فيه النعمة.

    * بعض الحجاج بذبح ولا يتحرى ما يشترط في الهدي حيث جاء في فتاوي اللجنة الدائمة ما نصه (يشترط في الهدي ما يشترط في الأضحية، فلا تجزى العوراء البين عورها، ولا المريضة البين مرضها، ولا العرجاء البين عرجها، ولا الهزيلة التي لا تنقي وأدني سن في الشاه ستة شهور، وفي المعز سنة وفي البقر سنتان وفي الإبل خمس سنين، فما كان أقل من ذلك لا يجزئ هدياً ولا أضحية.

    * يقوم بذبح الهدي من لا يصلي وهذا لا تقبل منه وتعتبر ذبيحة خبيثة.

    * الذبح خارج حدود الحرم كعرفات وجده وغيرهما لا يجزئ ولو وزع لحمه في الحرم، فمن فعل ذلك يجب عليه هدي آخر يذبحه داخل حدود الحرم،المعروفة ويوزعه (سواء فعل ذلك جاهلا أو عالما).

    * للذبح أيام محددة وهي يوم العيد وثلاثة أيام بعده لا يجوز له أن يتعداها أو يتقدمها، قال الله - تعالى - (فصل لربك وأنحر) (سورة الكوثر).



    رابع أيام الحج:

    أعمال اليوم الحادي عشر من ذي الحجة:

    * يلزمك المبيت في منى هذه الليلة.

    * حال المبيت بمنى (عليك أن تحافظ على الصلوات الخمس مع الجماعة).

    * واعلم أن هذه الأيام تسمى أيام التشريق. وقد قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -(أيام التشريق أيام أكل وشرب وذكر الله) فيسن فها كثرة التكبر بعد الصلاة، وأن تكبر الله في كل حال وزمان في الأسواق والطرقات وغيرها.

    * ويبدأ رمي الجمرات الثلاث بعد الظهر (أي بعد الزوال) حتى تجمع إحدى وعشرين حصاة من أي مكان من منى.

    * فتبدأ برمي الصغرى ثم الوسطي ثم الكبرى التي تسمى العقبة.

    * ترمي كل واحدة بسبع حصيات متعاقبات واحدة بعد الأخرى وتكبر مع كل حصاة

    * والسنة في رمي الجمرة الصغرى أن ترميها وأنت مستقبل القبلة والجمرة بين يديك ثم تتقدم على الجمرة أمامها بعيداً عن الزحام فتستقبل القبلة وتدعو طويلا، وكان ابن عمر - رضي الله عنه - يقوم عند الجمرتين مقدار ما يقرأ سورة البقرة (فتح الباري).

    * وترمي جمرة العقبة مستقبلها جاعلا الكعبة عن يسارك ومنى عن يمينك ثم تذهب ولا تقف للدعاء حيث إن الرسول - صلى الله عليه وسلم - لم يقف بعدها.

    * ثم عليك المبيت بمنى.



    من مخالفات اليوم الحادي عشر:

    * الرمي قبل الزوال ومن رمى قبل الزوال فعليه (دم) إلا أن يعيده بعد الزوال فلا شئ عليه.

    * من الخطأ الشائع رمي الجمار العكس حيث يبدأ برمي الكبرى ثم الوسطى، ثم الصغرى، فمن فعل ذلك فيجب عليه إعادة الرمى من جديد ولا يحسب في هذه الحالة إلا رمية الجمرة الصغرى فقط.

    * الحرص على إصابة الشخص المنصوب داخل الحوض مع العلم أنه إنما وضع علامة لمكان الرمي ليس إلا.

    * رمي الحصى جميعاً بكف واحدة فلا تجزئ إلا عن واحدة.

    * رمي الجمار من بعيد وعدم التأكد من وقوعها في الحوض، علماً أنها لو وقعت في الحوض ثم خرجت منه أجزأت.

    * إضاعة الأوقات في فضول المباحات والله - تعالى - يقول (فإذا قضيتم مناسككم فاذكروا الله كذكركم آباءكم أو اشد ذكراً فمن الناس من يقول ربنا أتنا في الدنيا وما له في الآخرة من خلق)- سورة البقرة -



    خامس أيام الحج:

    أعمال اليوم الثاني عشر من ذي الحجة:

    * يلزمك المبيت بمني هذه الليلة.

    * عليك أن تستغل وقتك بفعل الخيرات وذكر الله والإحسان إلى الخلق.

    * وبعد الظهر ترمي الجمرات الثلاث وتفعل كما فعلت في اليوم الحادي عشر فترمي بعد الظهر الصغرى ثم الوسطى ثم الكبرى.

    * وتقعد للدعاء بعد الصغرى والوسطى

    * وبعد أن تنتهي من الرمي إن أردت أن تتعجل في السفر جاز لك.

    * إن نويت التعجل فيلزمك الانصراف قبل غروب الشمس وتطوف طواف الوداع.

    * لكن التأخر للحاج أفضل لقول الله - تعالى -: (فمن تعجل في يومين فلا إثم عليه ومن تأخر فلا إثم عليه لمن اتقى) ولفعل رسول الله - صلى الله عليه وسلم - ولنيل فضيلة الرمي.

    * إذا أمكنك أن تصلي أثناء بقاءك في منى أيام التشريق في مسجد الخيف كان أفضل لأنه (صلى في مسجد الخيف سبعون نبياً).



    سادس أيام الحج:

    أعمال اليوم الثالث عشر من ذي الحجة:

    * بعد المبيت بمنى يوم الثاني عشر:

    * ترمي الجمرات الثلاث بعد الظهر وتفعل كما فعلت في اليومين السابقين.

    * فإذا عزمت الرجوع إلى بلدك فطف طواف الوداع، أما الحائض و النفساء فليس عليهما طواف وداع.

    * وبذلك تمت مناسك الحج ولله الحمد والمنة.



    من مخالفات يومي الثاني والثالث عشر:

    * عدم المحافظة على نظافة المكان وتركه متسخاً دون أي مبالاة وهذا ليس من آداب الإسلام في شئ.

    * التعجل بالرجوع يوم الثاني عشر بدون عذر والسنة التأخر لقول الله - عز وجل - (فمن تعجل في يومين فلا إثم عليه ومن تأخر فلا إثم عليه لمن أتقي).

    * الالتزام بزيارة المسجد النبوي حيث يعتقد بعض الحجاج أن لها علاقة بالحج، أو أنها من مكملاته وهذا خطأ، والصحيح أن زيارة المسجد النبوي سنة قبل الحج أو بعده، وليس من مكملات الحج، فالصلاة يستحب زيارة قبر الرسول - صلى الله عليه وسلم -وصاحبيه، وأبي بكر وعمر - رضي الله عنهما -والسلام عليهم ثم زيارة مسجد قباء للصلاة فيه، ثم زيارة بقيع الغرقد حيث قبور الصحابة - رضي الله عنهم -، والسلام عليهم، والدعاء لهم ثم قبور الشهداء في أحد والدعاء لهم، ولا يجوز دعاء الأموات أو الاستغاثة بهم فإنه شرك ومحبط للعمل
    ش


    ]:


  2. #2
    عضو ماسي السيد المهدي is on a distinguished road الصورة الرمزية السيد المهدي
    تاريخ التسجيل
    11-04-2007
    المشاركات
    2,146
    معدل تقييم المستوى: 107

    افتراضي رد: بيان ما يفعله الحاج ابتداء من أول أيام الحج

    بارك الله فيك iiiiiiiiii




  3. #3


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. موسوعة الوطن العربى
    بواسطة lonelyheart في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 84
    آخر مشاركة: 17 -05 -2013, 07:13 PM
  2. 50 سؤال وجواب
    بواسطة عاطف عراقى في المنتدى منتدى علوم القرآن وأحكامه
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 15 -12 -2008, 12:16 PM
  3. 1000 معلومه اهداء من ابنتى
    بواسطة مهاجره الى ربى في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 28 -07 -2008, 11:29 PM
  4. الموسوعة الثقافية الاسلامية
    بواسطة queen في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 12 -08 -2007, 07:07 AM
  5. أوائل فى التاريخ الإسلامى ( معلومات تهمك )
    بواسطة الحاج محمود البورسعيدى في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11 -05 -2007, 11:46 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك