منتديات صوت القرآن الحكيم

هذا الموقع متخصص بالصوتيات والمرئيات وهو أحد مواقع شبكة منتديات مكتوب , انضم الآن و احصل على فرصة متابعة أَناشيد جديدة و خلفيات إسلامية و المصحف المعلم للأَطفال والعديد من تلاوات القرآن الكريم لمشاهير القراء.



+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 5 من 5
Like Tree0Likes

الموضوع: كتاب ( أسرار الصلاة ) لإبن القيم

  1. #1
    عضو محترف حسن4 is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    07-01-2007
    المشاركات
    694
    معدل تقييم المستوى: 95

    افتراضي كتاب ( أسرار الصلاة ) لإبن القيم

    --------------------------------------------------------------------------------

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أقدم إليكم الكتاب الأكثر من رائع ( أسرار الصلاة ) لإبن القيم ( رحمه الله )

    يارب يفيدكم



    رابط التحميل :



    DOWNLOAD


    لاتنسونى بالدعاء




  2. #2
    مشرف المنتدى الإسلامي العام ابو قاسم الكبيسي is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    29-12-2008
    المشاركات
    7,045
    معدل تقييم المستوى: 135

    افتراضي رد: كتاب ( أسرار الصلاة ) لإبن القيم

    جزاك الله خيرا واثابك الجنة





    ((من صُنِعَ إليه معروف فقال لفاعله :

    جزاك الله خيراً فقد أبلغ في الثناء ))
    حديث شريف


  3. #3
    عضو محترف raychafik is on a distinguished road الصورة الرمزية raychafik
    تاريخ التسجيل
    29-01-2009
    المشاركات
    821
    معدل تقييم المستوى: 72

    افتراضي رد: كتاب ( أسرار الصلاة ) لإبن القيم

    بارك الله فيك أخي الكريم.


    رب اغفر لي وتب علي إنك أنت التواب الرحيم
    أخوكم شفيق يحبكم في الله


  4. #4
    عضو المهندس44 is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    12-04-2009
    المشاركات
    4
    معدل تقييم المستوى: 0

    افتراضي رد: كتاب ( أسرار الصلاة ) لإبن القيم

    سئل الشيخ عبد المالك الرمضاني: عن الدعوة السلفية وأحوال المتساقطين . فقال حفظه الله تعالى
    إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهد الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله،أما بعد:
    حسب ما جاء في السؤال فإنه من الواضح جدا ما نراه اليوم من تساقط كثير من المنتسبين إلى الدعوة السلفية من صفوفها وبيان عوار الكثير منهم ووضوح أن ما كانوا فيه من الانتساب لهذه الدعوة كان فيه من الدخن ما فيه، وهذا لا شك أمر يحز في النفس ويحزن المخلص لهذه الدعوة،المحب للخير أن ينتشر ، والذي يكره للباطل أن يظهر،ذلك أن صاحب السنة يحب السنة وأهلها وينصرها وينتصر لهم،إذ الحب في الله والبغض في الله..بل أوثق عرى الإيمان الحب في الله والبغض في الله كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم وما نراه اليوم من تأثر كثير من الدعاة المنتسبين للدعوة السلفية لبعض المناهج الغريبة عن هذا المنهج القويم،منهج هذه الدعوة المباركة،في الحقيقة هو من إفرازات النفس الأمارة بالسوء وذلك أن الرجل إما أن يخطئ وإما أن يخطأ عليه،فإن أخطئ عليه لا شك أننا ندعوا الذي أخطأ عليه أن يتوب وأن يستسمحه وأن يرجع إلى الله عز وجل وأن يعلم أن الأمور كما قال عز وجلوَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئاً وَإِنْ كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ)(الانبياء:47)فالأمر جلل وليس بهين يوم القيامة لأن الناس يحاسبون على كل شيئ , وأعظم شيئ ما يكون بين الظالم والمظلوم وقد قال الله تعالى وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً)(الفرقان:27) وأظلم الظلم الشرك ومن الظلم أيضا أن يظلم المرء أخاه،وقد أخبر النبي صل الله عليه وسلم أنه يقتص يوم القيامة من الشاة القرناء للشاة الجلحاء فإذا كان -سبحان الله-الحيوان البهيم يقتص له ممن أصابه بغير حق فكيف ببني آدم، وقد رزقهم الله تبارك وتعالى العقول وأنزل عليهم الكتب وبين لهم الشرائع والله تعالى يقولوَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ)(البلد:10) أي عرفه الخير وعرفه الشر وقال تعالى وَبَلَوْنَاهُمْ بِالْحَسَنَاتِ وَالسَّيِّئاتِ)(لأعراف: من الآية168) والنصوص في هذا كثيرة جدا،لكن الظلم مرتع وخيم وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: اتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة، كما روى ذلك البخاري ومسلم.
    وأما الذي أخطأ فعليه أن يتوب ويرجع،والذي يلاحظ أن كثيرا ممن ينتسبون في رئاسة هذه الدعوة اليوم،كان سقوطهم إلى غير نهوض بسبب أنه عز عليهم أن يتوبوا ويرجعوا، وأنا أذكر أمرا أراه مهما جدا، ألا وهو أن الجيل الذي مضى وقد ذهب كثير منه إلى حيث أراد الله تبارك وتعالى ، أي توفي كثير من شيوخ هذه الدعوة المباركة، ذاك الجيل نحسبه على الصفاء والنقاء ،





    ممكن نتعارف aassdd44@maktoob.com


    قال الشيخ الالباني رحمه الله((ان الخلاص الي هؤلاء الشباب يتمثل في أمرين لاثالث لهما التصفية والتربية))


  5. #5
    عضو المهندس44 is on a distinguished road
    تاريخ التسجيل
    12-04-2009
    المشاركات
    4
    معدل تقييم المستوى: 0

    افتراضي رد: كتاب ( أسرار الصلاة ) لإبن القيم

    سئل الشيخ عبد المالك الرمضاني: عن الدعوة السلفية وأحوال المتساقطين . فقال حفظه الله تعالى
    إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا، من يهد الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله،أما بعد:
    حسب ما جاء في السؤال فإنه من الواضح جدا ما نراه اليوم من تساقط كثير من المنتسبين إلى الدعوة السلفية من صفوفها وبيان عوار الكثير منهم ووضوح أن ما كانوا فيه من الانتساب لهذه الدعوة كان فيه من الدخن ما فيه، وهذا لا شك أمر يحز في النفس ويحزن المخلص لهذه الدعوة،المحب للخير أن ينتشر ، والذي يكره للباطل أن يظهر،ذلك أن صاحب السنة يحب السنة وأهلها وينصرها وينتصر لهم،إذ الحب في الله والبغض في الله..بل أوثق عرى الإيمان الحب في الله والبغض في الله كما أخبر بذلك النبي صلى الله عليه وسلم وما نراه اليوم من تأثر كثير من الدعاة المنتسبين للدعوة السلفية لبعض المناهج الغريبة عن هذا المنهج القويم،منهج هذه الدعوة المباركة،في الحقيقة هو من إفرازات النفس الأمارة بالسوء وذلك أن الرجل إما أن يخطئ وإما أن يخطأ عليه،فإن أخطئ عليه لا شك أننا ندعوا الذي أخطأ عليه أن يتوب وأن يستسمحه وأن يرجع إلى الله عز وجل وأن يعلم أن الأمور كما قال عز وجلوَنَضَعُ الْمَوَازِينَ الْقِسْطَ لِيَوْمِ الْقِيَامَةِ فَلا تُظْلَمُ نَفْسٌ شَيْئاً وَإِنْ كَانَ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِنْ خَرْدَلٍ أَتَيْنَا بِهَا وَكَفَى بِنَا حَاسِبِينَ)(الانبياء:47)فالأمر جلل وليس بهين يوم القيامة لأن الناس يحاسبون على كل شيئ , وأعظم شيئ ما يكون بين الظالم والمظلوم وقد قال الله تعالى وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلاً)(الفرقان:27) وأظلم الظلم الشرك ومن الظلم أيضا أن يظلم المرء أخاه،وقد أخبر النبي صل الله عليه وسلم أنه يقتص يوم القيامة من الشاة القرناء للشاة الجلحاء فإذا كان -سبحان الله-الحيوان البهيم يقتص له ممن أصابه بغير حق فكيف ببني آدم، وقد رزقهم الله تبارك وتعالى العقول وأنزل عليهم الكتب وبين لهم الشرائع والله تعالى يقولوَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ)(البلد:10) أي عرفه الخير وعرفه الشر وقال تعالى وَبَلَوْنَاهُمْ بِالْحَسَنَاتِ وَالسَّيِّئاتِ)(لأعراف: من الآية168) والنصوص في هذا كثيرة جدا،لكن الظلم مرتع وخيم وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: اتقوا الظلم فإن الظلم ظلمات يوم القيامة، كما روى ذلك البخاري ومسلم.
    وأما الذي أخطأ فعليه أن يتوب ويرجع،والذي يلاحظ أن كثيرا ممن ينتسبون في رئاسة هذه الدعوة اليوم،كان سقوطهم إلى غير نهوض بسبب أنه عز عليهم أن يتوبوا ويرجعوا، وأنا أذكر أمرا أراه مهما جدا، ألا وهو أن الجيل الذي مضى وقد ذهب كثير منه إلى حيث أراد الله تبارك وتعالى ، أي توفي كثير من شيوخ هذه الدعوة المباركة، ذاك الجيل نحسبه على الصفاء والنقاء ،




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 0 (0 من الأعضاء و 0 زائر)

     

المواضيع المتشابهه

  1. 92 طريقة لتعويد أولادك على الصلاة
    بواسطة queen في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 19 -11 -2012, 11:09 AM
  2. الختمه الاولى لتسجيلات الفجر كامله
    بواسطة زمزم في المنتدى منتدى التسجيلات الثابتة وجمع التسجيلات
    مشاركات: 1541
    آخر مشاركة: 01 -05 -2009, 03:33 PM
  3. ارشاد السالكين الى أخطاء المصلين.مع محاضرة(ياشباب حى على الصلاة)
    بواسطة أبومعاذ3000 في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 15 -04 -2009, 08:04 AM
  4. 33 سبباً للخشوع في الصلاة
    بواسطة مستر فتحى في المنتدى المنتدى الإسلامي العام
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 28 -11 -2007, 05:41 PM
  5. حكم تارك الصلاة
    بواسطة نورالفجر في المنتدى المنتدى العام
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 19 -11 -2007, 03:21 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك